(2 و 22 ) بقلم فيصل بوحيل

[0 تعليق]
  • Email
[whatsapp]

فيصل بوحيل
عجيب أمر وزرائنا هذه الأيام ربما أصابتهم حمى التصريحات، لم تنتهي بعد قصة ‘جوج فرانك’ حتى أطلت علينا وزيرة أخرى هي حكيمة الحيطي وهذه المرة برقم 22 ، مدعية أنها تعمل لمدة الإثني وعشرين ساعة في اليوم، يالا العجب بمعنى أنها تنام ساعتين فقط، ربما نعتبر محظوظين في المغرب لتوفرنا على وزيرة من هذه الطينة ولا يمكن أن نجد مثلها حتى في اليابان، أ ليس هذا هراء، من بامكانه أن يصدق هذا الكلام؟

يكفينا الضحك على دقون المغاربة، لسنا في عصر تصديق الخرافات وذلك أصبح متجاوزا، المواطن الآن أصبح أكثر وعيا ويعرف جيدا ماله وما عليه، لكن مع الأسف مازال هناك من يظن أن الشعب في سبات ويحلوا له قول مايريد ليجد من يصفق لمثل تلك التصريحات، لنعلم جيدا أن الشعوب التي قطعت أشواطا نحو التقدم لم تصل لذلك بالثرثرة بل بالأفعال وبالعمل الملموس على أرض الواقع، لأن المسؤول عندما يحين وقت المحاسبة يحاسب على الأفعال وليس على الأقوال هذا إن وجدت المحاسبة طبعا، لتعلموا أيها الوزراء أن من يعمل لمدة 24 ساعة وليس فقط 22 دون أن يتسنى له أن يغمض عينيه هو ذلك الجندي الذي يحمل السلاح دفاعا عن حوزة الوطن، إلى جانب ذلك الطبيب أو الممرض الذين يملكون حس المسؤولية تجاه المواطن المريض قصد معالجته، وهنا لا أرمي أحدا بالورود بقدر ما هو الواقع الذي فرض نفسه.

  • Email
[whatsapp]

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات