تيزنيت : ” كريم ” يقدم صورة راقية عن عادات وتقاليد المغاربة إلى جانب كرم الضيافة

كعادته ابى مسير الوحدة الفندقية موريتانيا ” عبد الكريم ” ، سوى أن يرحب ، اليوم الجمعة ، بزبنائه من السياح الاجانب الوافدين على اقليم تيزنيت، بطريقته المغربية الاصيلة ، حيث خصص لهم أطباقا مغربية ” الكسكس، الشاي ، الحلويات ……”، وهي مبادرة فريدة من نوعها عرف بها ” كريم ” كما يحب السياح مناداته به، في كل مناسبة ” ايام الجمعة ، عيد الحب ، رأس السنة الميلادية ، واعياد ميلاد بعض زبنائه من السياح …….” .

وأفاد عبد الكريم، تعليقا على إقبال السياح، أن عوامل الهدوء والأمن والتعامل الجيد، فضلا عن الأثمان المناسبة، كلها محفزات تجعل من السائح يختار المنطقة كقبلة لقضاء عطلته السنوية في ظروف جيدة.

هذا ةبذلك يعكس عبد الكريم صورة المغربي العاشق للتحدّي والتفوق، فهو لا يتأخر لحظة في التعريف الإيجابي بوطنه ومدينة إقامته وتحبيبها إلى نفوس من أتيحت له فرصة الحديث إليهم في الموضوع.

فيما عبر العديد من السياح الوافدين على فندق موريتانيا عن إعجابهم بمدينة الفضة، واصفين المنطقة بـ”رمز الضيافة والكرم” التي يمكن لأي زائر لها أن يجد كل محفزات الاستقرار وقضاء أوقات جيدة تشجعه على إعادة زيارتها كلما سمحت له الفرصة بذلك.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق