جماهير حسنية أكادير تحتج أمام مقر النادي

وافدت أعداد هائلة من جماهير حسنية أكادير على مقر النادي لتأكيد اعتراضها على قرار مجلس الإدارة بإقالة المدرب الأرجنتيني ميغيل غاموندي.
وهتف أنصار أكادير باسم المدرب الأرجنتيني المُقال، مطالبين بفصل عدد من الإداريين في مقدمتهم سكرتيرة الفريق، التي اتهموها بالتسبب في اندلاع شرارة الخلاف بين المدرب ورئيس النادي الحبيب سيدينو.
ورغم هذه الموجة من الاحتجاجات إلا أن رئيس النادي أصر على تأكيد الانفصال عن المدرب غاموندي، وإعلان محمد فاخر مدربا رسميا للفريق بموجب عقد يمتد حتى 2022.وكان الفريق قد سافر لمدينة الخميسات على وقع هذه الأحداث، لمواجهة نادي المغرب التطواني في افتتاح الجولة السابعة من الدوري المغربي.

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق