” ممرضو المعادلة ” يحتجون أمام مندوبية الصحة بتيزنيت

نفدت حركة الممرضات و الممرضين من اجل المعادلة بتيزنيت صباح اليوم الاثنين، وقفة إحتجاجية أمام مقر مندوبية الصحة تنديدا بالقمع الذي طال مناضلي الحركة في إعتصامهم السلمي يومي الخميس و الجمعة الماضيين.

و كانت الحركة قد دعت في بيانها الوطني لاعتصام لمدة 48 ساعة امام مقر وزارة الصحة بالرباط، حج له المئات من اصحاب الوزرة البيضاء، و هو ذات الاعتصام الذي شهد تدخلا امنيا عنيفا خلف العديد من الاصابات الخطيرة و الكسور في صفوف المعتصمين.

و رفع المحتجون شعارات منددة بالتدخل الامني، داعين الوزارة الى العمل على ايجاد حلول لملفهم المطلبي المتمثل اساسا في المعادلة العلمية و الادارية لدبلوماتهم، و فتح قنوات الحوار عوض اللجوء للمقاربة الأمنية التي أبانت عن فشلها عبر التاريخ.

الى ذلك، شهدت الوقفة مشاركة مناضلي الجامعة الوطنية للصحة المنضوية تحت لوء الاتحاد المغربي للشغل، الذين نددوا بالتدخل الامني و عبروا عن تضامنهم المطلق و اللامشروط مع نضالات الحركة.

جدير بالذكر، ان حركة الممرضات و الممرضين من اجل المعادلة تخوض برنامجا نضاليا لما يزيد عن السنة و نصف، تخللته وقفات و مسيرات وطنية، جهوية و اقليمية، للمطالبة بحق هذه الفئة في استكمال مسارها الاكاديمي عبر نضام اجازة ماستر دكتورة الذي اخرجته الوزارة لحيز الوجود بعد نضالات الطلبة الممرضين سنة 2012، ليتفاجؤوا بإقصائهم و اقتصاره فقط على الطلبة الجدد.

خالد كنون

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق