ضحايا مافيا العقار بالمغرب يستغيثون من الرباط بملك البلاد

[0 تعليق]
في سابقة من نوعها , إلتحم ضحايا مافيا العقار ضمن تنسيقية سبق لها أن تكونت وناضلت قبل تلات سنوات بإشراف ” محمد المتزكي” صباح اليوم بمقر نقابة الصحافيين بالرباط , حيث نظمت ندوة صحافية حضرها ممثلون عن التنسيقية وضحايا من سيدي إفني واكلميم وتزنيت , والحسيمة والدارالبيضاء والرباط , وتم إستعراض شهادات جد صادمة مؤثرة ممن تعرض عقارهم للحيف والتزوير وما أسموه بالجورالقضائي .
هذا وقد تدخل الأستاذ “عمر الداودي” محام بهيئة الرباط , حيث ألقى الضوء على بعض الحالات التي إعترتها إختلالات خطيرة من الناحية القانونية , وضعف في التحقيق ومنها ماهو واضح للعيان الأمر الذي يطرح أكثر من علامة إستفهام أمام دور وزارة العدل في هذا المضمار .
الندوة , ومن خلال المداخلات , تم خلالها توجيه أكثر من رسالة لمصطفى الرميد وزير العدل والحريات الذي شكل لجنة مختلطة للتحقيق في ملفات العقار عقب الرسالة الملكية التي بعث بها يحثه على إيلاء هذا الأمر مايجب من عناية . فقد إنتقد ” المتزكي ” طريقة تشكيل هاته اللجنة دون إشراك المجتمع المدني , ولاالتفكير في الإنصات إلى المتصررين كما كان الشأن مع هيئة الإنصاف والمصالحة , حيث بنيت عدد من المقررات بناءا على محاضر الإستماع للمتضررين .
مشاهد متباينة , من شطط في إستعمال السلطة , , وانتزاع العقارات بالقوة والعنف , وأخرى مقرونة بالضرب والجرح والإعتقال التعسفي , والإختطاف , وغالبيتها ورائها أسماء بعينها معروفة لدى السلطات بعضها يقبع في السجون , والبعض الآخر لازال متملصا من العقوبات السالبة للحرية , يستعملون شهودا متخصصين في الزور يلعبون ويتقاسمون أدوارا بينهم كما وقع في ملفات ” بوتزويت ” في ملف “يبا إيجو” بتزنيت .
وقد إستطاعت التنسيقية في هاته الندوة , من لفت الأنظار إلى ما يتعرض له مغاربة الخارج من حيف وظلم اتجاه ممتلكاتهم في بلدهم المغرب من طرق تدليسية وتزوير الوقائع قال عنها المحامي ” الداودي ” أنها إرهاب إجتماعي بما تحمل الكلمة من معنى .
ومن خلال بعض الشهادات المتعلقة بملف عقارات ” نورماندي ” بالدارالبيضاء أن قضاة إستفادوا من شقق تم إفراغها بمقتضى أحكام قضائية هم من صدروها .
” المتزكي ” شدد على رفضه القاطع لما سيصدر عن اللجنة التي تنظر في 37 ملفا فقط من مقترحات أو قرارات تغيب فيها الطرف المدني , حيث في جواب له عن أسئلة هبة بريس ذكر بهيئة الإنصاف والمصالحة التي نجحت في مجابهة جبر الضرر بعد الغستماع إلى المواطنين المعنيين , , ويتسائل ” المتزكي ” لم لا تحدو لجنة الرميد حدوها إن كانت هناك جدية في إحترام الرسالة الملكية ومن خلالها حقوق المتضررين من قبضة مافيا العقار بالمغرب .
الشريط الموالي يتضمن شهادات صادمة وأخرى مؤثرة لمواطنين سلبت عقاراتهم وممتلكاتهم من مختلف ربوع المغرب , وتعليق ممثلي التنسيقية على الموضوع
لكارح ابو سالم

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات