جمعية بينهن لنساء المبادرات لجهة سوس ماسة بين تشجيع النساء وتحقيق التوازن المهني

[0 تعليق]

photo_2016-02-11_21-03-57

بشراكة مع عمالــة إقليــم تيزنيت والمركــز الجهــوي للاستثمار سوس ماسة، ونــادي سيدات الأعمال لمدينة تيزنيــت والمغرب للمقاولات الصغرى والمتوسطة ، نظمت جمعية بينهن لنساء المبادرات في جهة سوس ماسة بمقر المركز النســوي للتربية والتكوين التابــع لجمعية تنضافت المعدر الكبير  للثقافة والتنميــة ، لقــاءا تحسيسيــا حول ” ريــادة الأعمــال النسائيــة وسبــل تعزيــز مكانــة المقــاول الذاتــي ” وذلك يوم الخميس 11 فبراير 2016 بتراب جماعة المعدر الكبير.

اللقاء حضره عامــل إقليــم تيزنيت ، والكاتب العام للعمالــة ، ورئيس دائرة تيزنيــت ، وقائـد قيـادة أربعـاء رسموكـة ، وخليفـة القائد بجماعة المعدر الكبير، ورئيس جماعة المعدر الكبيـر، ومندوبة وزارة الصحة بتيزنيت ، والمندوب الإقليمي للتعاون الوطني بتيزنيت، ورؤساء المصالح والجمعيـات والتعاونيـات بالمنطقة ، ومنتحبيــن وفاعليـن جمعوييـن وجانب من ساكنــة منطقـة المعدر الكبير ، ورائدات المركز النسوي للتربية والتكوين.

وفي تصريح للجريــدة ، تحدثت رئيسـة جمعيـة بينهـن لنساء المبادرات لجهة سوس ماسة ، مريم الوافـي ، أن تنظيـم القافلــة التحسيسيـة يدخـل في إطـار النهـج الذي يتماشى مع الجمعيـة لخلـق روح المقاولـة لنسـاء منطقة تيزنيت، وجماعة المعدر خاصة ، الهدف منه تشجيـع النسـاء لخلـق مقاولـة ذاتيـة صغرى وتقديـم البرامـج المعتمـدة من طرف الشركـاء ( مغرب المقاولات ) ، بتنسيق مع المركـز الجهـوي للاستثمـار وبشراكـة مع عمالـة إقليم تيزنيـت ، من أجل إتاحة الفرصة لهـن وتشجيعهن على فتـح مقاولات نسائيـة تليق بمهاراتهن الإبداعيــة والحرفيـة.

من جهته أوضحـت رئيسـة نـادي المقاولات لتيزنيت، أمينـة أنجـار ، أن الهدف الأسمى من هذا اللقاء التحسيسـي هو الانفتاح على الجهة وتبادل تجارب والقدرات النسائية الخاصة بالمقاول الذاتي للمشاريع الصغرى ، وبرمجة دورات تكوينيـة للنسـاء في مجال تخصصهن ، وذلك بالاعتمـاد على الذات والتوفيق بين العمل اليومي ، والمشاريع المدرة للدخل ، والحياة المنزليـة العامـة.

من جهة أخرى ، انطلـق المندوب الإقليمـي للتعـاون الوطنـي بتيزنيت في تصريـح أخص به الجريدة نهاية اللقـاء ، أن هذا المشــروع ينـدرج ضمن التوجهات الإستراتيجية للتعـاون الوطنـي التـي تهدف أساســا لتنميـة قدرات النسـاء ، خاصة اللواتـي يوجـدن في وضعية هـشـة، وتشجيعهـن على خلق مبادرات خاصة ، والانخراط  في الأنشطـة المدرة للدخل بخلـق مبادرات ومقاولات ذاتيـة بشراكـة وباتفـاق مع جمعيات بينهن ، والوكالـة الوطنيـة للمقاولات الصغـرى ، والمركز الجهـوي للاستثمـار…

وحسب تصريح رئيس جماعة المعدر الكبير أن هذه المبادرة التي قامت بها جمعية بينهن لنساء المبادرات لجهة سوس ماسة “  تستهدف بالخصوص العنصر النسـوي وكيفيـة تسويـق منتوجهن خاصة المرأة القروية ، من خلال تعاونيات وجمعيات تهتم بالمجال.

وفي صلب تموقعها الإداري كموظفـة بجماعة المعدر الكبير ورئيسة إحدى الجمعيات النسائيـة بتيزنيت ، عبرت السيدة ناديـة بنسعيـد في تصريحها للجريدة ، أن هذا التعـاون القائـم بين الجمعيـة والنسـاء بصفـة عامة ، يتماشى في توجيه نساء المنطقة والجمعيات والتعاونيات ، حول كيفيـة إنشـاء مقاولات وتعاونيات تخصهن وتـتـلاءم مع تطلعاتهن اللامحدودة بحرفية ومهنية عالية ، سواء داخل هاته التعاونيات أو خارجها…

وبعد عرض مداخلـة المدرب الحسن زروق حول موضوع ” أخد المبادرة ، وكيفية تحقيق التوازن بين الحياة الخاصة والحياة المهنية ” تم فتح باب النقاش وتوزيع الدبلومات على نساء المركز المتخرجات في المجالات التالية : الطرز الرباطي _ الطرز الفاسي _ الفصالة والخياطة _ ثم الكروشي ، مع أحذ صور تذكارية .

تحرير: عبد المغيث عيوش – تصوير : لحسن بيا   

photo_2016-02-11_21-04-27

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات