تكريم المتفوقين بالمسبح البلدي بينهم ستة أزواج توائم بتيزنيت

[0 تعليق]
  • Email
[whatsapp]

تكريم اتوائم

نظم المجلس البلدي لمدينة تيزنيت  يوم الجمعة 12 يوليوز 2013 بفضاء المسبح البلدي مباشرة بعد صلاة التراويح،حفل تكريم المتفوقات و المتفوقين والمواهب بشتى المجالات برسم سنة 2012.2013. وقد حضر الحفل عامل الاقليم و رئيس المجلس البلدي والنائب البرلماني  لحسن بنواري  ، الى جانب  رؤساء المصالح الخارجية المدنية والأمنية .
وبعد النشيد الوطني وقراءة لآيات من الذكر الحكيم على مسامع الحاضرين ، تقدم رئيس المجلس البلدي بكلمة أشاد فيها بهيئة التعليم ، وهنأ الناجحين ، ونوه بنيابة التعليم التي أقدمت على بناء 3 مؤسسات تعليمية بالرغم من الاكراهات والظروف  المالية الصعبة ، كما طلب من جديد بفتح باب الامل من أجل نواة جامعية تلبي ذكاء الطلبة الذين لهم مكانة رائعة على مستوى الجامعي،كما دعا العائلات التي أخفق ابنائها من النجاح الى تجاوز هذه الحالات من أجل تحقيق نجاح أكبر ، وفي الأخير استحضر القضية الفلسطينية التي تحتفل بلدية تيزنيت بيوم القدس بها اليوم ، مستعرضا ظروف الاحتفال  .
وقد كان من المتوقع حضور الاستاذ محمد العربي المساري ، لكن لظروف صحية قاهرة حالت دون ذلك ، فبعث بكلمة بالمناسبة ألقاها عبد الكريم الشعوري ، حيث تحدث عن رمزية المكانين تيزنيت والقدس. وذكر أن مدينة تيزنيت كانت لها على مر السنين مكانة الصدارة في تاريخ المغرب من حيث موقعها كقاعدة من قواعد سوس والسوس الأقصى. ومدينة القدس التي تحتل في وجدان المغاربة أجمعين مكانة هي الجديرة بأولى القبلتين وثالث الحرمين.
ولم يفوت الفرصة ليشكر المجلس الحضري لتزنيت على قراره في دورته لشهر فبراير من السنة الماضية واعتبره قرارا واعيا يعكس معاني عميقة الغور متجاوبا مع الغايات التي يعمل لها المغرب ملكا وشعبا متجاوبا مع الحس الوطني للمغاربة،كما هنأ الجميع بالقرار الواعي بإحياء يوم القدس تلك التظاهرة التضامنية الحاملة لشتى المعاني والتي ينوب أهل تيزنيت عن المغاربة جميعا حينما ينظمون هذه التظاهرة .
وقد تخللت الحفل فقرات توزيع الجوائز على المتفوقين في جميع الشعب ، كما عرف مشاركة فنية حول القدس للثنائي إبراهيم شرف وعادل كشينا ، بالإضافة الى وصلة غنائية أمازيغية لمجموعة اسوتار برئاسة إبراهيم ادخليفة .
يشار أن الحفل   حضره أيضا مدراء المؤسسات التعليمية و رؤساء جمعيات آباء و أولياء التلميذات و التلاميذ بالمؤسسات التعليمية العمومية و الخصوصية  و كافة  الفاعلين الجمعويين بالمدينة، وهو من تقديم الاستاذ رشيد العلام.
متابعة – الحسين بالهدان

  • Email
[whatsapp]

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات