وقفة احتجاجية ضد تحويل مكان الجمع العام لجمعية المسجد الكبير إلى مكان خاص

يتراجع فيما بعد بفعل الشكاية الموجهة من طرف عضوين بالمكتب المسير إلى باشا المدينة.

وخلال الوقفة المنظمة أمام مكتب الخبير القضائي الطيب حفظي ، الذي يشغل في نفس الوقت منصب رئيس الجمعية، رفع المحتجون شعارات مطالبة برحيل رئيس الجمعية وبعقد الجمع العام في مكان عمومي، كما شددوا على ضرورة ربط المسؤولية بالمحاسبة.

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق