الحاج إبراهيم إدحلي بيشا في ذمة الله/ تعزية

”  كُلُّ نَفْسٍ ذَآئِقَةُ الْمَوْتِ وَإِنَّمَا تُوَفَّوْنَ أُجُورَكُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ فَمَن زُحْزِحَ عَنِ النَّارِ وَأُدْخِلَ الْجَنَّةَ فَقَدْ فَازَ وَما الْحَيَاةُ الدُّنْيَا إِلاَّ مَتَاعُ الْغُرُورِ” ، صدق الله العظيم

انتقل إلى جوار ربه، منتصف اليوم الأحد، الحاج إبراهيم إدحلي بيشا بالمستشفى الأمريكي بفرنسا، حيث فارق الفقيد الحياة عن عمر يناهز 89 عاما.

و dعتبر المرحوم من كبار المستثمرين المغاربة في مجالات متعددة، كما عرف عنه حسن تواصله مع محيطه، وحبه الكبير للعلم والعلماء وحفظة القرآن الكريم.

وبهذه المناسبة الأليمة تتقدم أسرة “تيزنيت 24” بتعازيها الحارة إلى أسرة الفقيد، راجية من الله تعالى أن يسكنه فسيح جناته، وأن يلهم ذويه الصبر والسلوان، وإنا لله وإنا إليه راجعون.

 وبشر الصابرين الذين إذا أصابتهم مصيبة قالوا إنا لله وإنا إليه راجعون، أولئك عليهم صلوات من ربهم ورحمة ،وأولئك هم المهتدون”.

صدق الله العظيم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق