تيزنيت : تتويج 3 فائزين في النسخة الثانية للجائزة الاقليمية للابداع و الابتكار

في إطار تقدير الطاقات الإبداعية بالإقليم، و تحفيز مناخ الابداع بتشجيع تنافس المبدعين في المجالات العلمية والثقافية والأدبية والفنية وغيرها بنشر ثقافة الابداع وإبراز دورها في التنمية وتحفيز المبدعين والتعريف بانجازاتهم ، نظم المجلس الإقليمي لتيزنيت، مساء امس الجمعة 18 يونيو2021 بمقهى بارادايز بفضاء جمعية الاعمال الاجتماعية لموظفي عمالة اقليم تيزنيت بالحي الاداري، حفل تتويج الفائزين وتسليم “الجائزة الاقليمية للإبداع والابتكار” في نسختها الثانية، وذلك بحضور كل من رئيس المجلس الاقليمي، باشا المدينة، أعضاء المجلس، ومنتخبو الاقليم،ورؤساء بعض المصالح الخارجية، اعضاء لجنة ادارة الجائزة ، أطر المجلس الاقليمي، فعاليات مدنية،وضيوف الحفل وممثلي المنابر الاعلامية .

وقد استهل الحفل بآيات بيانات من الذكر الحكيم، من تلاوة التلميذة حفصة ابو المؤذن، وبخصوص النسخة الثانية شارك فيها 10 مشاركين، و همت المجالات التالية، المرأة والأسرة والطفولة، المقاولة والاستثمارو التدبير العمومي وخدمات القرب والحكامة الجيدة.
فبخصوص محور المرأة والأسرة والطفولة، قدمت المشاريع التالية: الدراجات الهوائية، التربية الجمالية مفتاح لتنمية الذوق الفني عند الطفل، سلسلة دورات تكوينية لفائدة أبناء المدينة في المجالات الفنية، رقمنة التعاونيات النسوية بالإقليم.
وبخصوص محور المقاولة والاستثمار، قدمت فيه المشاريع التالية : انشاء مقتصدية بمنتوجات بيولوجية لموظفي عمالة إقليم تيزنيت، إدارة ابار وخزانات المكتب الوطني للماء الصالح للشرب، مبادرة تيويزي للمحافظة على البيئة ، برنامج تعليمي في مجال ريادة الاعمال ذات الطابع الاجتماعي.
و المحور الأخير التدبير العمومي وخدمات القرب والحكامة، قدمت فيه المشاريع التالية : المتابعة الإعلامية للمشاريع التنموية المندرجة في اطار المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، واصدار دليلي مرجعي إقليمي لمهنيي الصحة باللغة الامازيغية.
الى ذلك وبعد مداولة اعضاء لجنة ادارة الجائزة في كل المشاريع قررت تتويج ثلاثة مشاريع وهي :
محور المقاولة والاستثمار، اسم الفائز : رشيد ابيه، مشروع مبادرة تيويزي للمحافظة على البيئة، ويروم هذا المشروع الى تقديم خدمات بيئية متنوعة كجمع وفرز النفايات وتزيين الفضاءات واستصلاح الأراضي واضفاء الجمالية على الفضاءات المختلفة لفائدة زبناء محتملين (الجماعات الترابية- جمعيات المجتمع المدني الخواص) بهدف خلق فرص شغل تخفف من حدة البطالة بالمناطق القروية.
محور التدبير العمومي وخدمات القرب والحكامة الجيدة، اسم الفائز نور الدين عامري، مشروع اصدار دليل مرجعي إقليمي لمهني الصحة باللغة الامازيغية، ويروم هذا المشروع إلى تسهيل ولوجيات القرب اللغوية والتواصلية لدى مهنيي الصحة الوافدين على إقليم تيزنيت والغير الناطقين بالامازيغية عبر اصدار دليل مرجعي إقليمي لمرادفات المفردات الصحية والطبية المتداولة من طرف مهنيي الصحة والأطباء والممرضين والطلبة ومسيري المرافق الصحية.
محور المراة والاسرة والطفولة، اسم الفائز حسن الوكاني، مشروع رقمنة التعاونيات النسوية بالاقليم، ويهدف هذا المشروع إلى رقمنة التعاونيات النسوية بإقليم تيزنيت من خلال تفعيل تواجدها بالانترنيت وتمكينها من عرض وإدارة أنشطتها التجارية عبرها.
ذكر أن النسخة الأولى شارك فيها 8 مشاركين ، واستهدفت وقتها المجالات التالية : التنمية الاجتماعية، الثقافة والهوية، الصحة والتربية والتكوين، الفن و التراث، الفكر والبحث العلمي، حقوق الإنسان والمواطنة ، الرياضة ومبادرات الشباب، المقاولة والاستثمار، الإعلام والاتصال، الحقل الديني والروحي، المرأة والأسرة والطفولة، الاقتصاد الاجتماعي والتضامني و الصناعة التقليدية، البيئة والتنمية المستدامة وأخيرا التدبير العمومي وخدمات القرب والحكامة الجيدة.
ففي مجال الصحة والتربية والتكوين، فاز السيد عبد الله وهبي، عن مشروع إدماج تكنولوجيا الإعلام والاتصال ودوره في التنمية وإشعاع الإقليم.
والسيد مولود كرم عن مجال الاقتصاد الاجتماعي والتضامني والصناعة التقليدي، بمشروع طاقتي لتحويل نشارة الخشب إلى حوامل للطاقة.
والسيد سليم بوجمع، عن مشروع الإبداع والتطوير في صناعة الأحذية التقليدية.
وفي الختام نظم حفل شاي على شرف الجميع .
               

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق