“محمد بوالطعام” يعانق الحرية و هذا أول تصريح له

غادر الزميل الصحافي محمد بوطعام، مساء اليوم الإثنين 10 ماي، السجن المحلي بتزنيت، بعد 7 أيام قضاها وراء القضبان، ضمن متابعته في حالة اعتقال بسبب عدم ملاءمة موقعه الإلكتروني “تيزبريس”.

هذا و قضت المحكمة الإبتدائية بتزنيت، ببراءة بوطعام، وبعدما أثارت قضيته تضامنا حقوقيا ومدنيا واسعا خلال الأيام الماضية.

تصريح بوالطعام بعد خروجه من السجن

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق