مؤسسة جود تنهي معاناة مدرسة حي “بوتيني” مع الماء للصالح للشرب

بعد معاناة طويلة للمتعلمين و الأطر المدرسية دامت لأكثر من 13 سنة ، تم تزويد ملحقة مدرسة اليعقوبي المتواجدة بحي بوتيني بالماء الصالح للشرب، و ذلك بعد تظافر جهود فعاليات جمعوية و هيئات من المجتمع المدني و المتمثلة في جمعية تحفيز لدعم الطلبة و التلاميذ ،و بدعم من مؤسسة جود و بتنسيق مع المديرية الإقليمية للتربية و التكوين بتيزنيت.
هذا يقدر الغلاف المالي الذي غطى عملية ربط المؤسسة بالماء الشروب،ب 21 ألف درهم بدعم من موسسة جود .

و قد مكنت المبادرة من انهاء مأساة ما يناهز 130 تلميذة و تلميذ ،اضافة الى الاطر التربوية العاملة بالملحقة ، بعد ان كانت مشكلة حرمانها لأكثر من عقد من الزمن ،بعد ضمها للمجال الحضري لبلدية تيزنيت .
و اعربت ساكنة حي بوتيني متمثلة في اباء و أولياء أمور التلاميذ ،عن فرحتهم الشديدة بهذه المبادرة الحميدة ضمانا لتمدرس أمن لأبنائها، و وقاية لهم خصوصا في ظل هذه الأزمة الصحية .

وفي هذا السياق، قال محمد الشيخ بلا، رئيس جمعية “تحفيز لدعم الطلبة والتلاميذ”، بأن العملية الاجتماعية الجديدة هي ثمرة عمل تنسيقي مع المديرية الإقليمية للاكاديمية الجهوية للتربية والتكوين، وثمرة عمل تشاركي مع مؤسسة جود للتنمية، التي اعتادت مشاركتنا في مثل هذه الأعمال الإنسانية”.
وأضاف الشيخ بلا، أن”استفادة ملحقة بوتيني من الماء الصالح للشرب، يأتي بعد سنوات من تعذر استفادتها بسبب تعقد المسار الإدارية، كما يأتي بناء على الاتصالات التي أجريت بين الجمعية والساكنة المتضررة والمديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية، استجابت له الجمعية بفضل شركائها”، وبهذه المناسبة، يقول رئيس الجمعية” نشكر كل من ساهم في هذا العمل الإنساني، وعلى رأسهم مؤسسة جود والمديرية الإقليمية وساكنة حي بوتيني بمدينة تيزنيت”.

شيماء و نسيمة أمنو لتيزنيت24

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق