تمديد الحجر الصحي يثير الغموض حول مصير البطولة الوطنية لكرة القدم

قررت السلطات المغربية تمديد فترة الحجر الصحي إلى يوم 10 يونيو المقبل، بسبب تفشي وباء كورونا المستجد في البلاد.
وكان المغرب قد مدد في فترة سابقة الحجر الصحي، إلى 20 مايو الجاري، قبل أن تقرر السلطات تمديده اليوم الإثنين، للمرة الثانية في محاولة لاحتواء انتشار الفيروس قبل عودة الحياة إلى طبيعتها.
وزاد هذا القرار من الغموض حول مصير الدوري المغربي، بشأن إمكانية استئنافه أو عدمه، خصوصا أنه كان هناك حالة تفاؤل كبيرة في الفترة الماضية حول عودة النشاط الرياضي واستئناف الدوري المغربي، خلال الاجتماع الأخير الذي عقده اتحاد الكرة مع رؤساء الأندية.
وعلم  أن الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، قد يعقد اجتماعا في الأيام المقبلة من أجل دراسة القرار الأخير حول تمديد الحجر الصحي، وأهم القرارات التي يمكن اتخاذها.

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق