منصة للتعليم عن بعد، خدمة مجانية تقدمها جمعية أليس

اقتناعا من جمعية أليس للبرمجبات الحرة بالدور الهام للتواصل الافتراضي المباشر، والذي يعطي الفرصة للتفاعل، ويعطي للتعلم معناه الحقيقي في العالم الرقمي، وتضامنا منها في ظل ما يعيشه العالم و بلدنا اليوم، فالجمعية تضع اليوم منصة رقمية للتعلم عن بعد، تعطي الإمكانية لبرمجة لقاءات افتراضية بين الأستاذ والتلاميذ، لتقديم دروسهم في محاكاة قريبة من الفضاء العادي للتعلم الذي هو القسم، وبين الأساتذة والإدارة للمناقشة وعقد اجتماعاتهم، وبين أعضاء جمعيات المجتمع المدني.

 هاته المنصة التي تم دمجها مع نظام موودل هي في بدايتها، وتقدم الآن خدمة التواصل المباشر عن بعد في إطار قاعات افتراضية لكل مادة وكل قسم، وتمكن أيضا الأستاذ من وضع الموارد الرقمية بشكل منظم وتسلسلي حسب الوحدات، كما أنها توفر إمكانية التقويم والتصحيح.

يبقى هذا اجتهادا ينضاف لاجتهادات الأساتذة، وتعلن الجمعية استعدادها لوضع منصتها رهن إشارة الجميع، بالصيغ المناسبة لكل الطلبات.

وتدعو الجمعية الأساتذة المهتمين، والمؤسسات للتواصل معها من أجل مزيد من التوضيح، وللمساهمة في تنشيط هاته القاعات الافتراضية

رابط الموقع

http://school.alis.asso.ma

 

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق