لقاء بتيزنيت يناقش دينامية قبيلة “ماست” الأمازيغية

في اطار ملتقى تيزنيت للكتاب و القراءة و بدعم من مركز سوس ماسة ، نظمت مساء اليوم الخميس بفضاء كنوز أمودو بتيزنيت ، جمعية امودو و مركز اتيك بتعاون مع جمعية الشعلة ، حفل تقديم و توقيع كتاب تحت عنوان ” ماست..دينامية قبيلة أمازيغية ” للكاتب و الاعلامي الحسين بوالزيت صدر عن مكتبة دار السلام ، بحضور ثلة من الاساتدة و الباحثين و فاعلين جمعويين و مثقفين .

اللقاء افتتح  بكلمة ترحيبية لللجمعيتين المنظمتين للنشاط ، قبل ان يتناول الاستاذ الباحث في التاريخ احمد بومزكو كلمة تقديمية حول الكتاب، و التي أبرز و تحدث فيها عن الكتاب حيث أشار الى أن مقدمة الكتاب ركزت على التاريخ المحلي باعتبار قبيلة “ماست” رمزا و عمقا تاريخيا بالنسبة للمغرب ككل، و قال ان ما يميز هدا الكتاب هو كونه جاء في اطار الكتابة التاريخية المحلية ، و كذا تناوله مجموعة من قضايا مرتبطة بتاريخ قبيلة ماست و مجالها الجغرافي ، كما أشار الى ان الكاتب بذل مجهودات لسنوات طوال من البحث والتنقيب في تاريخ هذه القبيلة فبل ان يسرد تفاصيلها في هذا البحث القيم.

و خلال مداخلته أشار الكاتب الحسن بوالزيت الى كون هذا المنشور الجديد بمثابة دليل كل باحث في ثنايا ونتوءات الجيولوجية التاريخية للبادية المغربية التي مازالت في حاجة إلى الكثير من التنقيب التاريخي .

وأكد بوالزيت أيضا  خلال هذا اللقاء أنه حاول على امتداد صفحات الكتاب أن يبين دينامية هذه القبيلة العريقة، و التي قال انها دينامية شملت كل مناحي حياة الإنسان في مجالات متعددة اجتماعية تاريخية جغرافية.

و خلص الحسين بوالزيت في ختام مداخلته  الى انه لا يمكن لأي باحث ان يفهم  أسرار الحياة و دهنية انسان و سكان ضفاف الانهار ، ادا لم يستوعب فهم السهل و المجال و دهنية التفاعل مع المجال.

رشيد الحيان / تيزنيت 24

 

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق