بسبب « بُولاَ » … شاب يحاول الانتحار نواحي تزنيت

 

أقدم شاب في عقده الثالث، اليوم الأربعاء، على محاولة إنتحار بواسطة سكين داخل مقر جماعة المعدر الكبير، حيث بدأ في طعن جسمه احتجاجا على عدم طلبية طلبه المثمتل في ربط محيط منزله بدوار “سيدي علي ” التابع للنفوذ الترابي لجماعة المعدر الكبير بالإنارة العمومية على غرار أغلب الأزقة التي استفادت من هذه الخدمة .

وأفاد مصدر مطلع بأن الشاب المذكور ، دخل في مشاداة كلامية مع مسؤول جماعي في موضوع خدمة الإنارة العمومية ، قبل أن يستل سكينا ليشرمل جسده، و لولا تدخل قائد رسموكة وباقي عناصر السلطة المحلية و عناصر القوات المساعدة التي أوقفته، لحدث ما لا يحمد عقباه.

و تم تسليم الموقوف لعناصر الدرك الملكي التي حلت بعين المكان بعد تلقيه الإسعافات الأولية بمستوصف المعدر، قبل وضعه في حالة اعتقال تحت تدابير الحراسة النظرية بأمر من وكيل الملك بإبتدائية تيزنيت،.

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق