الريسوني: خطيبة يتيم أوقعت به وورطته

[0 تعليق]
  • Email
[whatsapp]

الفقيه المقاصدي والقيادي بحركة التوحيد والإصلاح أحمد الريسوني, إلى أن خطيبة يتيم المزعومة أوقعت به وورطته.

وقال الريسوني وهو يقارن بين واقعة ظهور يتيم في شريط فيديو رفقة فتاة إدعى أنها خطيبته وحادث اختفاء الصحافي السعودي جمال خاشُقجي (قال): “كل من يتيم وخاشقجي شخصية سياسية وازنة ومؤثرة… واليوم، لكل منهما قصته مع خطيبته..” مضيفا “خطيبة الأول سببت لخطيبها في ورطة متنوعة الصور، متنقلة الأماكن,  ويبدو أنه إن تقدم فيها فمشكلة، وإن تراجع عنها فمشكلة. ونسأل الله العفو والعافية في الدنيا والآخرة، إن ربي لطيف لما يشاء”.

ويضيف الريسوني أن خطيبة خاشُقجي تسببت له في “مصير مجهول؛ فقد تم استدراجه من أمريكا إلى تركيا بدعوى إتمام الخطبة والزواج؟! ثم استُدرج للدخول إلى قنصلية بلاده، دون أن تدخل معه خطيبته التي بقيت بالباب؟! وهناك اختفى وطمست آثاره، نسأل الله له الفرج والسلامة”،حسب المتحدث.

ويرى الريسوني أنه “إذا كان الخطيبان معا قد دفعا ثمنا باهظا ومهرا فادحا بسبب هذه الخطوبة، فإن الخطيبتين معا تعيشان في أمان وسلام؟”، متسائلا: “فهل علينا أن نفسر كلا من الخطبتين وتوابعمها، بكامل السذاجة والغفلة؟”

وأشار رئيس التوحيد والإصلاح سابقا “لقد أُمرنا أن نحكم بالظاهر، هذا صحيح، ولكن التساؤلات المريبة تفرض نفسها، وتبقى عالقة في انتظار أن تنكشف الأمور. وفي الحديث الصحيح: (كيف وقد قيل؟)”.

  • Email
[whatsapp]

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات