بمطار المسيرة..جماهير غفيرة تبلسم جراح الغزالة السوسية

 

 

أبت الجماهير السوسية التي غصت بها أروقة مطار المسيرة بأكادير،إلا أن تستقبل بفخر
و اعتزاز معشوقتها الحسنية،في ليلة بيضاء خصصت لها السلطات الإقليمية و المحلية،كل إمكانياتها لتمر في ظروف سليمة ومواتية .

و يأتي هذا الإستقبال الحار لأبناء ايمازيغن،بعد ” الحكرة ” و الحيف الذي طال فريق الحسنية في مباراته التاريخية بالديار المصرية،و التي واجه فيها الزمالك برسم ربع نهائي كأس الكونفدرالية الإفريقية .

تزنيت 24 الإلكترونية، كغيرها من باقي المنابر الإعلامية،غطت على المباشر هذه المناسبة الرياضية،و استقت من باحة الإستقبال بمطار المسيرة،تصريحات عدد من لاعبي و طاقم غزالة سوس،
و في هذا الصدد،اعتذر الإطار مصطفى اوشريف عبر تزنيت 24 لجماهير الحسنية،نظرا ” للطريقة الرياضية التي أقصي بها الحسنية “،و اعدا ” بتقديم الأفضل في قادم المنافسات ” .

من جهته أكد لاعب المنتخب الوطني ” باعدي “،أنه ” علينا نسيان هاته المقابلة و التفكير في مباريات البطولة الوطنية الاحترافية و أولها اللقاء المؤجل ضد الوداد البيضاوي ” .

أما اللاعب البوفتيني فقد ترك ” أمر الحديث عن التحكيم للطاقم الإداري للحسنية متأسفا عن إقصاء الحسنية ” .

الحارس الكبير عبد الرحمان من جانبه ” تأسف لجماهير الحسنية عن ضياع كل تلك الفرص التي أتيحت للحسنية ذهابا و إيابا،لافتا الإنتباه إلى أن لا تؤثر هاته الهزيمة على المجموعة،مبينا أنه رغم عراقة نادي الزمالك فإن الحسنية لم يكن لقمة سائغة للمصريين،بل تركت غزالة سوس سمعة طيبة اعترف بها كبار محللي الكرة العربية و الإفريقية ” .

ابن الدشيرة الجهادية،المحارب ياسين الرامي أبى عبر تزنيت 24 إلا ان يتحدث بشكل صريح عن ” الطريقة المريبة التي اقصيت بها الحسنية،مشددا على أن هذه الكبوة ستكون حافزا على تقديم الأفضل من أجل احتلال رتبة مؤهلة لإحدى المنافسات الإفريقية بعون الله و بركاته ”

نبيل اكران
مباشرة من مطار المسيرة بأكادير

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق