النيابة الإقليمية للمندوبية السامية لقدماء المقاومين وأعضاء جيش التحرير بتيزنيت 

الملك والشعب

يخلد الشعب المغربي قاطبة وفي طليعته أسرة المقاومة وجيش التحرير الذكرى 61 لثورة الملك والشعب الخالدة. وفي هذا الإطار أعدت النيابة الإقليمية للمندوبية السامية لقدماء المقاومين وأعضاء جيش التحرير بتيزنيت برنامجا حافلا يهدف إلى التعريف بهذه المحطة التاريخية الخالدة واستحضار أمجاد وروائع هذه الملحمة الكبرى في مسيرة الكفاح الوطني من أجل الحرية والاستقلال، من خلال تنظيم أنشطة ثربوية وثقافية وفنية بالتنسيق مع السلطات الإقليمية والمحلية والهيئات المنتخبة ونشطاء العمل الجمعوي والمجتمع المدني.
 
للمزيد من المعلومات وللاطلاع على البرنامج المرجو زيارة الموقع الالكتروني للنيابة الاقليمية للمندوبية السامية لقدماء المقاومين وأعضاء جيش التحرير بتيزنيت.

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق