بائع متجول يقوم بمحاولة انتحار فاشلة احتجاجا على منعه من عرض بضاعته

460_1405307824.

نجا بائع متجول من الموت، بعد عصر اليوم الاحد، بعد أن اقدم على محاولة الانتحار بتقطيع شرايين يده بواسطة سكين احتجاجا على محاولة منعه من عرض عربته المتجولة بشارع الزرقطوني بالجديدة.

 وحسب مصادر شهود عيان فان بائعا متجولا يقطن بجماعة مولاي عبد الله، كان يتردد بشكل يومي على شارع الزرقطوني قرب مسجد بلحمدونية، من أجل بيع التين قبل حلول موعد الافطار، وحسب نفس المصادر فان الشاب (عبد الغني ، ب) وهو رب اسرة، لم يستسغ الطريقة التي قام بها احد رجال القوات المساعدة، حينما كان يعمد الى منعه من مزاولة تجارته أسوة بالبائعين المتجولين الذين يزاولون تجارتهم في نفس المنطقة.

 هذا وقال احد شهود عيان في تصريح ل”الجديدة 24″  أن السبب الذي دفع البائع الى تقطيع شرايين يده، أحس ب”الحكرة” بسبب ما اعتبره أن عملية المنع التي طالته من طرف رجال القوات المساعدة، كانت عملية انتقائية من دون باقي زملائه المتجولين.

 هذا وفور وقوع الحادث، تم نقل البائع المتجول وهو ينزف دما في سيارة الاسعاف الى المستشفى الاقليمي بالجديدة، حيث خضع الى عملية من أجل وقف النزيف الدموي الحاد الذي تعرض له وحالته الآن مستقرة.

الجديدة24

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق