المصلحة الجهوية للوعاء الضريبي تيزنيت-كلميم تنخرط في جهود الوقاية من انتشار “كورونا”

تماشيا مع الإجراءات الإحترازية و الوقائية التي اتخذتها وزارة المالية و المديرية العامة للضرائ، و تنفيذا لتعليمات السيد سعيد ورشاكو المدير الجهوي للضرائب باكادير، إتخذت المصلحة الجهوية للوعاء الضريبي تيزنيت- كلميم، والتي تضم العديد من التقسيمات والمكاتب تمتد من مدينة تيزنيت إلى لكويرة، عدة إجراءات وقائية وتدابير إحترازية للحد من تفشي الوباء داخل هذه المرافق العمومية.

وفي هذا الإطار صرح رئيس المصلحة الجهوية للوعاء الضريبي تيزنيت-كلميم، السيد الداسي الجعفري الأسفري مولاي حسن للجريدة، ان الإدارة قامت بتخصيص عدة فضاءات للانتظار خاصة بالمرتفقين، بجميع النفود الترابي التابع لها بالجهات الجنوبية الثلاثة (تقسيمة الضرائب و مكتب التسجيل و التنبر بتيزنيت، تقسيمات كلميم و العيون و كذا قطاعات السمارة و الداخلة).

هذه الفضاءات تمكن من استقبال المرتفقين في ظروف حسنة، حيث تتوفر على علامات تشوير افقي و عمودي لضمان التباعد الاجتماعي، اضافة الى معقمات للأيدي لضمان التطهير المستمر علاوة على اجهزة قياس الحرارة بالأشعة تحت الحمراء و معقمات الأحذية.

و تم كذلك النتصيص بوجوب اتخاذ جميع الاحتياطات الوقائية اللازمة المتعلقة بالتباعد الجسدي، و تخصيص سجلات لتدوين كل المعلومات الخاصة بالمرتفقين و الموظفين على السواء. هذا الى جانب توفير المطهرات واليات التعقيم والتطهير المستمر قبل ولوج المرفق العمومي.

كما شدد السيد الداسي على ضرورة التقيد و الالتزام الجاد، مع وجوب الانخراط التام للجميع، إدارة ومرتفقين، بكل هده التدبير الوقائية للحفاظ على السلامة الصحية و المساهمة في الحد من تفشي وباء كورونا.

تيزنيت24

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق