لائحة المحتلين للسكن الإداري بتيزنيت

أن الهدف من نشر هذه اللائحة يتمثل في “إطلاع الرأي العام الوطني والتعليمي عليها والكشف عن هوية الموظفين المستغلين لها بدون سند قانوني٬ والذين لازالوا يحتلونها بالرغم من إنهاء مهامهم أو إعفائهم منها أو انتقالهم للعمل بمدن أخرى أو إحالتهم على التقاعد”.
وأضافت أن هذا القرار يأتي بعد أن “اتخذت الوزارة كل الإجراءات الإدارية والقانونية الجاري بها العمل مع المحتلين للسكن الوظيفي والإداري والتي مكنتها من استرجاع 1069 سكنا إلى حد الآن٬ استفاد منه موظفون جدد٬ في الوقت الذي توجد فيه دعاوي قضائية أخرى جارية وأحكام قضائية لم تنفذ بعد”.
واعتبرت أن الشكايات المتعددة التي تتوصل بها الوزارة من جهة٬ خاصة بشأن السكن المخصص للإدراة التربوية٬ وملاحظات النائبات والنواب والمستشارات والمستشارين ممثلي الأمة من جهة ثانية٬ إلى جانب إثارة الصحف الوطنية للموضوع٬ مسوغا كافيا لنشر اللائحة.
وأهابت الوزارة بكافة المعنيين بالأمر الالتزام بإرجاع السكن إلى الإدارة في أقرب الآجال٬ كما تدعو كل من قام بتسليمه إلى إخبار النيابة الإقليمية بذلك٬ حتى يتسنى حذف اسمه من اللائحة المنشورة.

 

وفيما يلي لائحة المعنيين باحتلال السكن الإداري بنيابة تيزنيت كما نشرتها وزارة التعليم

يذكر أن اللائحة التي نشرها الوفا، تتضمن أيضا أسماء شخصيات وازنة من قبيل لطيفة العابدة، كاتبة الدولة في التربية الوطنية سابقا، والتي تشتغل حاليا منصب مستشارة إدريس جطو رئيس مجلس الحسابات، كما تتضممن اللائحة اسم المصطفى الحديكي، مدير ديوان وزير التربية الوطنية الشابق اخشيشن، وعبد السلام زروال مدير مركزي سابق بالوزارة، إلى جانب عدد من مدراء الأكاديميات، تقول “المساء” في عدد الثلاثاء 23 أكتوبر الجاري، والتي أضافت أن هؤلاء رفضوا إخلاء المساكن، رغم استفادتهم من فيلات وشقق في المدن التي تم نقلهم إليها، كما تضم اللائحة عدد من الأطر التي لها علاقة قرابة بنافذين في السلطة، كما كشف الوزير أن أكاديمية البيضاء جاءت في الرتبة الأولى باحتلال 248  سكنا وظيفيا متبوعة بأكاديمية الشاوية ورديغة بـ165 سكنا…

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق