بلدية أكَاديرتشرع في تحيين الجزء الثاني من المخطط الجماعي للتنمية ( 2013 -2016)بعد تخلف الشركاء عن التزاماتهم

القباج

 في لقاء خاص عُقد بالمركب الثقافي محمد خيرالدين بمدينة أكَادير،زوال يوم الجمعة 13شتنبر2013،أعطى رئيس المجلس البلدي طارق القباج انطلاقة دراسة وتحيين الجزء الثاني من المخطط الجماعي للتنمية(2013 – 2016) والتداول والتشاورمع المجتمع المدني في المشاريع المرتقبة التي سيشملها هذا المخطط  في جزئه الثاني بعدما تأخر الشركاء عن تنفيذ التزاماتهم وعدم الإسراع في إنجازالمشاريع المرتبطة بهم.

 

وذكرأن الهدف من تحيين المخطط في جزئه الثاني هوإعداد ثلاث وثائق كبرى تهم أولا :التشخيص الترابي للجماعة من الناحية الإقتصادية والإجتماعية والثقافية  والفنية والرياضية وثانيا :تحديد الحاجيات الجديدة ذات الأولوية،لم تتم الإشارة إليها في الجزء الأول من المخطط وثالثا:تحديد الموارد المالية والنفقات لإنجازهذه الحاجيات.

 

وقدم رئيس المجلس البلدي في هذا اللقاء الذي عرف إلى جانب أعضاء المجلس ممثلي حضورممثلي السلطات والمجتمع المدني بالمدينة ووسائل الإعلام المكتوبة والسمعية والإلكترونية،نظرة شمولية عن المخطط الجماعي للتنمية(2010 -2016)والذي اعتمدت فيه البلدية على استراتيجية واضحة قوامها تبني حكامة جيدة في التسيير،وشفافية في الإدارة من خلال محاربة الرشوة،وتأهيل حضري في مستوى هذه المدينة السياحية، وإيلاء أهمية كبيرة للتكوين بجميع أصنافه،وتحسين إطارعيش سكان المدينة.

 

كما استعرض من خلال المعطيات والأرقام أهم المشاريع التي أنجزتها بلدية أكَادير في الجزالأول من المخطط (2010 -2013)فيما يتعلق أساسا بالطرق داخل المدينة وتعبيد الأزقة وهيكلة وتهيئة حي تدارت بأنزا العليا وبوسط أنزا السفلى وخاصة حي الأمل بعض أحياء تيكوين(حي أنوار)والشروع في تهيئة حي أغروض ببنسركَاو،وإنجازعدة مدارات بالمدينة لحماية الراجلين وتيسيرحركة المرور.

 

وأشارفي عرضه أن عدة مشاريع أخرى في إطارالتهيئة ستعمل البلدية على إنجازها داخل المدينة منها على الخصوص تهيئة حي سيدي يوسف وحي الوفاء(دواررجاء في الله)وحي بوتشكات وحي تالبرجت وغيرها،على أساس أن تلتزم شركة العمران باستكمال تهيئة طرق التجزئات السكنية التي أنجزتها بحي الوفاق وحي الهدى،وتخصيص ميزانية إضافية لتهيئة وإصلاح تجزئة الزيتون وتجزئة أساكا وتجزئة بئرأنزران.

 

وأضاف أن بلدية أكَادير،ستشرع أيضا في الجزء الثاني من المخطط في تهيئة ساحة بيجوان وساحة حي القدس وخلق مدارات أخرى وفتح طرق جديدة للربط بين أحياء المدينة للتخفيف على الشوارع الرئيسية،وتسهيل حركة المرور،وإنجاز حديقة نباتية ومختبرعلمي ومصلى بتالبرجت القديمة،وتقوية الإنارة العمومية وإنجازمشروع بكلفة 250مليوم درهم لحماية السكان من الفيضانات،وإنجازملاعب أخرى للأطفال،وإنجازطريق للحافلات الكبرى على مسافة 12 كيلومترا يربط بين ميناء أكَاديروحي تيكوين.

 

ومن أهم الإنجازات التي ستشرع فيها البلدية في الجزء الثاني:إنجاز مسبح أولمبي بمواصفات دولية ومسبح آخربحي تيكوين،واستكمال تهيئة المعهد الموسيقي لتستوعب قاعاته حوالي 500 طفل وطفلة،وإنجاز متحف جديد للإنسان والطبيعة،واستكمال تهيئة سوق الأحد،وبناء قصرالمؤتمرات والندوات بمواصفات عالية فضلاعن مشاريع أخرى لايسع المجال لذكرها كلها.

 

وطالب رئيس المجلس البلدي في آخرعرضه من الشركاء( شركة العمران،وزارة الصحة، وزارة التربية الوطنية،وزارة التعليم العالي،وزارة التجهيز)بالإلتزام بتنفيذ المشاريع المرتبطة بهم في الجزء الثاني من المخطط الجماعي للتنمية والتي تخص أساسا تهيئة الطرق بالتجزئات السكنية التي أنجزتها شركة العمران التابعة لوزارة السكنى والتعمير وسياسة المدينة.

 

وبناء العديد من المؤسسات التعليمية(الإبتدائي والإعدادي والثانوي)بالتجزئات الجديدة، وإحداث كلية الطب،وكلية الصيدلة والأسنان والمستشفى الجامعي،وإحداث قطب تكنولوجي ،وإحداث رصيف للعبارات بميناء أكَاديرلتشجيع سياحة العبارات…

 

.عبداللطيف الكامل

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق