الداخلية تصف اتهامات مقال الاستقلال بالعبثية وتطالب بالتحقيق مع كاتبه

[0 تعليق]

هاجمت وزارة الداخلية بشدة الأمين العام لحزب الاستقلال حميد شباط على خلفية المقال الأخير الذي صدر بموقع الحزب الرسمي، وهو المقال الذي أثار ضجة واسعة بعدما كال فيه كاتبه التهم إلى من سماها “الدولة العميقة” متهما إياها بالوقوف وراء تصفية كل من القيادي بحزب البيجيدي عبد الله باها والقيادي الاتحادي أحمد الزايدي، والاستعداد لتصفية الأمين العام لحزب الاستقلال حميد شباط.

وقالت الداخلية في  إن الاتهامات التي تحدث عنها مقال حزب الاستقلال المحذوف هي اتهامات عبثية وغير مسؤولة، وأن حميد شباط “كلما وجد نفسه في وضعية سياسية صعبة قد لا تخدم مصالحه إلا ووجه اتهاماته بشكل عبثي غير مسؤول عوض التعامل مع الإشكالات المطروحة بما يقتضيه منطق الحكمة وتستوجبه متطلبات الممارسة الديمقراطية النبيلة”.

ونددت وزارة الداخلية “بما جاء في هذا المقال من مضامين يفتح الباب أمام تأويلات مغرضة”، مؤكدة في السياق ذاته “أنها قامت بتوجيه مراسلة لوزير العدل والحريات من أجل فتح تحقيق في الموضوع لاستجلاء الحقيقة ومتابعة الشخص أو الأشخاص الذين كانوا وراء هذه الاتهامات مع تنوير الرأي العام الوطني بكل الملابسات المحيطة بهذا الموضوع”.

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات