أخبار عاجلة
أخنوش : حال قطاعي الصحة والتعليم اليوم لم يعد “مقبولا”، ويمس بعجلة التنمية ببلادنا     «»      أمل تيزنيت لكرة القدم المصغرة يحقق العلامة الكاملة بانتصار خامس على التوالي     «»      بالفيديو : لقاء مخرجات الدراسة الميدانية حول أي جامعة بتيزنيت     «»      نقاش حول الجامعة بتيزنيت     «»      فتح باب ترشيحات الأحرار لاجتياز الامتحانات الإشهادية لنيل شهادة الدروس الابتدائية وشهادة السلك الإعدادي     «»      الدرك الملكي يعود إلى حراسة القصور الملكية     «»      للسائقين.. وزارة النقل تمنع تركيب الواقي من الصدمات ابتداء من هذا التاريخ- وثيقة     «»      جريحين في حادث انقلاب سيارة خفيفة بين تيزنيت و أكلو     «»      تقرير حول اللقاء الإقليمي مع الفاعلين والمتدخلين في مجال الدعم الاجتماعي ومع رؤساء الجمعيات المسيرة لدور الطالب والطالبة بإقليم تيزنيت     «»      غرامة مالية لكل راجل عبر الطريق عشوائيا     «»     

المساء : أم عازبة بتيزنيت تشكو تحايل رجل أمن على توثيق الزواج رغم إنجاب طفلة

[0 تعليق]

أم عازبة بتيزنيت تشكو تحايل رجل أمن على توثيق الزواج رغم إنجاب طفلة

وجهت أم عازبة تنحدر من مدينة تيزنيت شكاية إلى المدير العام للأمن الوطني ضد رجل أمن يشتغل حاليا بمقاطعة يعقوب المنصور بمدينة الرباط، تتهمه فيها بـ«النصب والاحتيال» من أجل فك ارتباطها مع ابنتها المزداد قبل توثيق الزواج.
وفي الشكاية الموجهة إلى وكيل الملك بابتدائية الرباط، قالت المشتكية إن رجل الأمن المذكور عرض عليها الزواج بعدما تعرف عليها في وقت سابق، مضيفة أن زواج رجال الأمن يتطلب الحصول على موافقة الإدارة بعد بحث يجرى لهذا الغرض، وخلال فترة انتظار انتهاء إجراءات البحث والحصول على الموافقة «كان يعاشرني معاشرة الأزواج إلى أن حملت منه، ومباشرة بعد ذلك تنكر لي وطلب مني الابتعاد عنه».
واستطردت المشتكية قائلة، إنه وبعد تحرير شكاية في الموضوع، وإحساسه بالضغط طلب مني العيش معه، حيث رافقني إلى محل سكناه مبديا استعداده لإتمام إجراءات الزواج وندمه على ما بدر منه، كما نصب علي بالكلام المعسول، وعشت معه لشهر واحد تقريبا، طالبني خلاله بالتوقيع على إشهاد بالتنازل عن الشكاية المرفوعة ضده، بعد أن أبدى اعتذاره ورغبته الملحة في إصلاح ذات البين، وتوثيق الزواج، الأمر الذي دفعني إلى التنازل، لكن وبمجرد حصوله على التنازل الموقع من طرفي، والمصحح الإمضاء، قام بالاعتداء علي بالضرب، محدثا أضرارا جسدية، ونقلني من الرباط إلى تيزنيت، رفقة والدته وأخته، كما اكتشفت أن العقد المحرر ينص على تنازلها عن حضانة ابنتها وليس عقد زواج.
وفي الشكاية ذاتها، طالبت الأم بإجراء بحث دقيق مع المشتكى به لمعرفة الأسباب الحقيقية وراء قيامه بتلك الأفعال، مع تسجيل تراجعها عن التنازل الذي منحته إياه بالرباط، علما أن رجل الأمن المذكور أقر في الخامس من يونيو 2014، ببنوة واستلحاق نسب الطفلة المذكورة، حيث أقر أنها ابنة من صلبه وعلى فراشه، رفعا لأي لبس قد يقع بعد وفاته، كما صدر حكم بابتدائية تيزنيت يقضي بتسجيل الابنة في سجلات الحالة المدنية بتاريخ 3 يوليوز من السنة الماضية.

محمد الشيخ بلا

المساء

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات