المجلس الاقليمي لتيزنيت يبرمج 87 مشروعا طرقيا على مستوى الإقليم

[0 تعليق]
  • Email
[whatsapp]

في اطار دراسة سبل الإسراع في تحقيق المتاح من الانتظارات وتنزيل المشاريع المعلقة، تم إدراج نقطة تقييم المنجزات والتعاقدات في ميدان المسالك والطرق بالإقليم ضمن جدول اعمال الدورة العادية للمجلس الاقليمي لتيزنيت التي انعقدت صباح اليوم الاثنين 10 شتنبر ، والتي ترأسها السيد عبد الله غازي رئيس المجلس الاقليمي، بحضور كل من السادة عامل اقليم تيزنيت ، أغلبية أعضاء المجلس، رؤساء المصالح الخارجية، رؤساء الأقسام التابعين للكتابة العامة المدعوين، أطر المجلس الإقليمي ، فعاليات مدنية و ممثلي المنابر الاعلامية.
يأتي هذا باعتبار أن الإقليم يمثل على الدوام نموذجا يحتذى به في تبنيه للمنهجية التشاركية في إنجاز المشاريع الطرقية، مكنت من برمجة عدة محاور طرقية على مستوى الإقليم تهم خمسة برامج أساسية تنفد ابتداء من سنة 2016.
وحسب البرامج القطاعية التي تطرق لها السيد عبد العزيز بوقسيم المدير الاقليمي للتجهيز والنقل واللوجستيك والماء ، فقد بلغ طول تلك المشاريع: 902,4 كلم، تقدر تكلفتها الإجمالية 720,5 مليون درهم، وقد أنجز منها 149,2 كلم، و 208 كلم في طور الإنجاز، في حين بلغ الباقي المبرمج: 545,3 كلم، ومن شأن استكمال إنجاز هذه البرامج الوصول إلى تحقيق نتائج متقدمة على مستوى فك العزلة عن العالم القروي .
اما البرامج التي تنجز في إطار الشراكة مع مختلف الفاعلين المحليين والجهويين والدولة والتي جاءت في عرض ممثل المصلحة التقية بإدارة المجلس، فهي موزعة كما يلي:
برامج وزارة التجهيز والنقل واللوجستيك والماء.
في إطار البرنامج الوطني الثاني للطرق تم إنجاز مشروعين خلال 2017-2018 بتكلفة: 11.002.758,40 درهم،
في إطار البرنامج العام للمديرية تم إنجاز مشروع الطريق الإقليمية رقم: 1929 على طول 14 كلم بتكلفة 15.147.510,10درهم سنة 2017، وتم تفويت صفقة الأشغال لمشروع واحد خلال سنة 2018، يتوقف إنجازه على صرف اعتمادات الالتزام.
البرامج المسطرة في إطار الشراكة مع الجهة:
تم تنفيذ أشغال تثنية ط.و. رقم: 1 بين مدينة تيزنيت ووادي ماسة، وتثنية المنشأة الفنية على نفس الواد بتكلفة إجمالية بلغت: 160.110.000,00 درهم.
البرامج المسطرة في إطار الشراكة مع المديرية العامة للجماعات المحلية والمجلس الإقليمي:
أشغال بناء الطريق الجهوية 107 على طول 7 كلم، منجز سنة 2017 بتكلفة: 5.000.000,00 درهم
توسيع وتقوية ط. إ رقم 1925 على طول 20,5 كلم في طور الإنجاز. 80% سنة 2017 بتكلفة: 9.796.319,94 درهم
برمجة أشغال توسيع مقطعين بالطريق الجهوية رقم 104 سنة 2018 طولهما على التوالي 20,5 كلم، و22 كلم، وتبلغ تكلفتهما: 4.689.196,92 درهم، وبناء قارعة الطريق غير المصنفة بين تيزنيت/بونعمان عبر اغبولة، مبرمجة سنة 2018، بتكلفة: 9.292.996,76 درهم. صفقات هذه المشاريع في طور المصادقة.
برمجة 16 مشروعا طرقيا، وخمس منشآت فنية للفترة الممتدة بين: 2019/2021 في إطار نفس اتفاقية شراكة كلها في طور إنجاز الدراسات التقنية المختلفة.
برنامج وزارة الفلاحة:
تمكنت الوزارة من برمجة: 42 مشروعا بتكلفة إجمالية تقدر بـ: 126 مليون درهم، ويبلغ طول الشبكة التي يتم تنفيذها: 185,4 كلم، تم إنجاز 72,4 كلم، وتعمل على إنجاز 41 كلم
3-برنامج المبادرة الوطنية للتنمية البشرية:
ينجز في إطار برنامج المبادرة 16 مشروعا طرقيا يصل طولها 11,5 كلم بتكلفة إجمالية تقدر بـ: 5 مليون درهم، أنجز منها: 6 كلم، وتعمل حاليا على إنجاز: 5,6 كلم.
في إطار برنامج تقليص الفوارق المجالية والاجتماعية:
– برنامج التجهيز:
برمجة توسيع وتقوية وتحسين خدمات الطريق الإقليمية 1910 على طول 20,8 كلم، لسنة 2018، بتكلفة 20.583.220,00 درهم، أبرمت الصفقة بشأنها وهي في انتظار طرف الاعتمادات.
إعادة بناء ثلاث منشآت فنية على الطريق الإقليمية 1903 بتكلفة: 9.300.000,00 درهم.
– برنامج الفلاحة: تمت برمجة مشروعين يبلغ مجموع طولهما 10 كلم، بتكلفة 9 ملايين درهم.
– برنامج الجهة : تم برمجة خمسة برامج يناهز طولها 77 كلم، بتكلفة: 75 مليون درهم، يتم إنجاز 22 كلم، ويبقى 55 كلم قيد البرمجة.
– برنامج صندوق التنمية القروية: تم برمجة 7 برامج بتكلفة 66 مليون درهم، 53,2 كلم قيد الانجاز و33 كلم مبرمجة
مشاريع المجلس في إطار البرنامج الإقليمي للتنمية:
انخرط المجلس في إنجاز مشاريع مهمة على مستوى الإقليم من خلال برمجة 87 مشروعا طرقيا بتكلفة أجمالية بلغت: 78 مليون درهم، في إطار الشراكة ويبلغ طول الشبكة المبرمجة 146,1 كلم، تم إنجاز 54,8 كلم، ويعمل المجلس حاليا على إنجاز: 27,2 كلم، وبرمجة الباقي الذي يبلغ طوله: 64,1 كلم.
وبناء على المعطيات أعلاه، وانطلاق من وعي المجلس بالدور الأساسي الذي تلعبه الطرق في فك العزلة فقد دعا إعداد تصور جديد يعتمد على تكثيف صيانة الطرق الوطنية والجهوية والإقليمية المتواجدة بالإقليم، وتوفير قاعدة معطيات تمكن كافة الشركاء من التنسيق فيما بينهم، من أجل إنجاز مشاريع جديدة ذات جدوى لربط مزيد من المناطق القروية بالشبكة الطرقية المتوفرة لفك العزلة عنها.
وفي هذا الإطار اوصى المجلس إلى الحفاظ على المكتسبات في المجال الطرقي بالتعجيل بتقوية وصيانة الطرق المتواجدة بالإقليم،العمل على إحداث قاعدة بيانات مشتركة تضمن التنسيق بين مختلف المتدخلين على مستوى البرمجة والتنفيذ والمساعدة على اتخاذ القرار، دعوة كافة الشركاء إلى برمجة المزيد من المشاريع الطرقية الجديدة بالإقليم، والتفكير في الرفع من الميزانيات المخصصة لهذه الغاية.

  • Email
[whatsapp]

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات