أرباب و سائقي الشاحنات باقليم تيزنيت يطالبون عمالة الاقليم بحل أزمتهم

[0 تعليق]

عبر أرباب و سائقي الشاحنات بكل من تزنيت و أنزي في اتصال هاتفي مع تيزنيت24، عن أسفهم الشديد للتماطل الحاصل في الاستجابة لطلبهم الموجه لمصالح عمالة اقليم تيزنيت بشان الترخيص لهم باستخراج مادة الرمال من بعض الاماكن التابعة لنفوذ جماعة ايت احمد.

و قد وجهت جمعية امزالن الخير لأرباب الشاحنات بتيزنيت و جمعية أرباب الشاحنات بأنزي مراسلة الى عامل الاقليم في الموضوع  بتاريخ 14 ابريل 2017، حيث التمسوا منه التدخل لتمكينهم الحصول على ترخيص لاستغلال موقع أخر بجماعة أيت حمد من اجل استخراج مادة الرمال ، بعدما نفذت في الأماكن المخصصة لاستخراجها و التابعة للنفوذ الترابي لنفس الجماعة.

وأشارت الجمعيتان في ذات المراسلة و التي تتوفر تيزنيت 24 على نسخة منها، الى أن ما يقرب من 90 شاحنة بمعدل عاملين في كل شاحنة ، متوقفون عن العمل وأصبحوا في عطالة، حيث التمسوا من عامل الاقليم التدخل بإيجاد حل لوضعيتهم ، سيما  انهم ملتزمون بأداء رسوم لوكالة الحوض المائي بسوس دون توفرهم لحد الان على عائد مادي.

الى ذلك عقد اجتماع سابق بخصوص الموضوع بقيادة أيت احمد بتاريخ 12 ابريل 2017، بحضور رئيس جماعة ايت احمد و قائد قيادة ايت احمد و ممثلي و منخرطي الجمعيتين المذكورتين،حيث خرج الاجتماع بالدعوة الى مراسلة مصالح عمالة تيزنيت ،و هو الشيء الذي تم دون تلقيهم أي جواب منذ تاريخ المراسلة التي مضى عليها ما يقرب من 10 اشهر.

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات